-->
U3F1ZWV6ZTIwMjU4MzgxOTMzMTAyX0ZyZWUxMjc4MDczOTA4MzAwOQ==
اعلان

للمسنين احتياجات ضرورية لحياة أفضل



 احتياجات المسنين 


تعرف احتياجات المسنين بأنها ضرورات فردية مترتبة علي الخصائص البيولوجية

 والنفسية وطبيعة العلاقات الاجتماعية المصاحبة لمرحلة الشيخوخة وان اشباع هذه

 الاحتياجات يكفل التوافق الاجتماعي للأفراد وتحقيق الأهكداف المجتمعية في نفس الوقت .

*1-الاحتياجات الصحية :

هناك عدة عوامل تزيد من هذه الظروف كاهمال المسنين لأنفسهم وعدم وعي المسن

 بخطورة علاجه دون اشراف طبي أو الخوف من الايداع في المستشفيات .

وتتمثل اهم الاحتياجات الصحية في الاتي :

*الحاجة الى توفير المصادر الطبية المختلفة لرعاية كبار السن .

*الحاجة الى توفير الخدمات الطبية والمستشفيات والعيادات والمراكز الطبية لرعايتهم .

*الحاجة الى التوسع في مظلة الرعاية الطبية .

*الحاجة الى تعزيز الصحة الوقائية عن أمراض الشيخوخة .

*الحاجة الى رعاية وعلاج تتطلب فيه رعاية خاصة تحفظ ماتبقي من قدرات أو تخفف

 من الآلام التي قد يعاني منها كنتائج فسيولوجية لا مفر من وجودها وحدوثها .

*2-الاحتياجات النفسية :

وأهمها الحاجة الي اعداد الفرد لمرحلة الشيخوخة وذلك عن طريق اعداد البرامج

 التدريبية قبل سن التقاعد وتهيئتهم لمجالات الاستفادة من امكاناتهم وخبراتهم وكذلك

 الحاجة الي العلاقات الأسرية وحقوق المسنين داخل الأسرة ضمن البرامج التعليمية التي

 تدرس في مختلف المراحل التعليمية .

*وتتمثل الاحتياجات النفسية للمسنين فيما يلي :

*الحاجة الى الحماية والرعاية والاستقلال والشعور بالاعتماد علي النفس .

*الحاجة الى تقريب الفجوة بين الأجيال (الأجداد -الأباء -الأحفاد ).

*الحاجة الى توعية الراي العام بأهمية توفير المناخ النفسي المريح لكبار السن .

*الحجة الي اقناع المسن بتقبل العادات والتقاليد لانه يساعد علي التوافق مجتمعيا.

*الحاجة الى الطمأنينة والتحرر من الخوف والشعور بالسعادة والاستقرار .

*3-الاحتياجات الاجتماعية :

يحتاج المسن الي رعاية اجتماعية متعددة الجوانب تتمثل في الأتي :

*تدعيم العلاقات مع الأسرة والأقارب الأصدقاء والجيران .

*محاولة تحسين نظرة المجتمع للمسنين وعلاقته بهم وانشاء دور رعاية لهم .

*الحاجة الى تدعيم العلاقات بين المسنين داخل اطار المؤسسات .

*تنظيم العلاقات بين المسنين ومنظمات الرعاية الاجتماعية .

*الحاجة الى تنظيم شغل أوقات فراغ المسنين وتوفير الخدمات المختلفة للمسنين الذين

 تتوافر لهم الاقامة مع أسرهم ولايرغبون في الاقامة في دور المسنين .

*الاحتياجات الاقتصادية :

يمكننا القول بأن كبر السن يؤثر علي الحالة الاقتصادية للمسنين حيث أن كل شخص

 يتقدم بالعمر ويصل الي سن التقاعد يتوقف نشاطه ويتعرض الي أثار الشيخوخة

 وبالتالي يتناقص دخله في الوقت الذي تتزايد فيه المشكلات  الصحية والاجتماعية .


*وتتمثل الاحتياجات الاقتصادية في الأتي :

*الحاجة الى تطبيق أنظمة الضمان الاجتماعي التي يستفيد منها جميع المسنين .

*الحاجة الى نظام يكفل للمسنين الحصول علي دخل مناسب يتناسب مع الزيادة في

 أسعار السلع والخدمات وخاصة أن تكاليف العلاج والدواء أصبحت ذات عبئا مرتفعا .

*الحاجة الى وضع نظم كفيلة باشتراك المسنين في عمليات التنمية والاستفادة بخبراتهم

 في مجالات تخصصاتهم مع امكانية اعادة تدريبهم علي الأعمال التي تتناسب مع قدراته.

*الحاجة علي معاونة المسن علي الموازنة بين موارده واحتياجاته و تيسيرات في

 تكاليف الخدمات التي يحتاجها والاستعانة  بالجهود التطوعية والجمعيات التعاونية .

*الاحتياجات الترويحية :

قد ذهب Butler ان أهم حاجات المسنين الترويحية تتمثل في الأتي :

*وجود ندوات ذات الصبغة الاجتماعية والفنية والثقافية.

*الحاجة الى توفير البدائل الترويحية وخاصة في حالة العجز الصحي أوفقد رفيق العمر

 كتوفير الأنشطة المناسبة للمعاقين حركيا أو توفير الصحبة للمرضي والأرامل المسنين.

*ممارسة بعض الهوايات الاجتماعية والترفيهية والترويح مع القدامى من الأصدقاء .

*الحاجة الى التنقل والرحلات في اطار مجموعة الأصدقاء المتألفة .

*الرغبة في المناقشة لاثبات الذات التي عادة ما يقلل المجتمع من قيمتها وقدرتها .

*الاحتياجات السكنية :

من الاحتياجات الاساسية للمسن الحاجة الى السكن الملائم الذي يتناسب مع كبر السن

 ولايقتصر الامر علي توفير السكن فقط وانما يمتد الي الابناء بعد زواجهم مما يسبب

 القلق للمسن ولا يعد اقامته مفردا شئ مريحا أبدا له .

ومن هنا نستطيع توضيح أهم الاحتياجات السكنية للمسنين كالاتي :

*الحاجة الى توفير السكن المناسب وتوفير الرعاية الكاملة لهم .

*الحاجة الى اتاحة سبل الاختيار للمسنين بالنسبة للمكان الذي يرغبون الاقامة فيه وهذه

 الفترة تتسم بالتغير المفاجئ في ظروفهم ومن اهمهم التقاعد والمرض ووفاة الزوج

 لذلك وجب توجيه الجهود الحكومية لتوفير المساكن المناسبة لهذه المرحلة من العمر .


بقلم /الكاتبة سيدة حسن 


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة