-->
U3F1ZWV6ZTIwMjU4MzgxOTMzMTAyX0ZyZWUxMjc4MDczOTA4MzAwOQ==
اعلان

وظائف وادوار المجتمع المدني



وظائف المجتمع المدني



*1-تحقيق النظام والانضباط : في المجتمع فهي أداة لفرض الرقابة علي سلطة الحكومة

 وضبط سلوك الأفراد والجماعات تجاه بعضهم البعض بما تضعه من قواعد ملزمة .


*2-تحقيق الديمقراطية: فهي توفر قناة للمشاركة الاختيارية في المجال العام والسياسي.


*3-التنشئة الاجتماعية والسياسية : من خلال ما تغرسه من قيم ومبادئ في نفوس

 أعضائها كالولاء والانتماء والتعاون والاهتمام بالشئونالعامة للمجتمع .


*4- حماية الحقوق : فهي تدافع عن حقوق الانسان كحقه في حرية التعبير والتجمع

 والتنظيم والمعاملة المتساوية أمام القانون وحرية التصويت والمشاركة في الانتخابات

 والحوار العام حول القضايا المختلفة .


*5-الوسائط والتوفيق: أي التوسط بين الحكام والجماهير من خلال توفير نوات الاتصال

 ونقل أهداف ورغبات المواطنين للحكومة والعكس.


*6-التعبير والمشاركة الفردية والجماعية : فيشعر الأفراد من خلالها بأن لديهم قنوات

 مفتوحة لعرض آرائهم بحرية والتعبير عن مصالحهم بأسلوب منظم وسلمي.


*7- شغل الفراغ الذي تتركه الدولة : في حالة غيابها أو انسحابها من أداء بعض المهام

 والخدمات فمثلا في الثمانينات من القرن العشرين شهد العالم ظاهرة انسحاب الدولة من

 العديد من أدوارهاالاجتماعية فتحرك المجتمع المدني لحماية المجتمع من الانهيار.


*8- توفير الخدمات : مساعدة المحتاجين وتحقيق التكافل الاجتماعي حيث تمد يد

 المساعدة خاصة للفئات الضعيفة التي توجد علي هامش المجتمع .


*9- المساهمة في جهود التنمية الشاملة : في ظل مفهوم التنمية بالمشاركة الذي يعتمد

 علي اعتبار كلا من الدولة والقطاع الخاص والمجتمع المدني شركاء في التنمية .


*10-الانشطة والحملات الدفاعية: والتي تعمل من خلالها كجماعات ضغط هدفها التأثير

 علي صانع القرار من أجل تغير السياسات والممارسات المختلفة من أجل مصلحة

 جماعة معينة أو الصالح العام أما عن وظائف التنسيق والتدعيم والتي تستهدف خدمات

 المنظمات المدنية الأخريعن طريق تحقيق التنسيق والتكامل فيما بينهما وتبادل الخبرات

 والمعلومات وتنسق مواقفها مع الحكومة .


وفي ظل ظهور المجتمع المدني تبلورت وظائف دولية له تدور في مجملها حول دعم

 منظمات المجتمع المدني في شتي دول العالم ومحاولة التأثير في السياسات العالمية

 نحو خدمة قضايا المجتمع المدني وم أهم تلك الوظائف مايلي :

*1- تعبئة الطاقات والامكانيات داخل المجتمع المدني: وذلك من خلال ايجاد طرق مبتكرة

 للتعامل والاتصال بين الأطراف المختلفة ومن هنا يتم تعبئة الجهود من أجل قضية

 محددة أو نشاط معين  كالموارد المادية والانسانية وتطوير العلاقات بين الفاعلين .

*2- تطوير بناء العلاقات بين الأطراف الفاعلة في المجتمع المدني العالمي : وهنا فأن

 الشبكات العالمية والتنظيمات الدولية المدنية تقوم بعملية تجميع الأطراف الفاعلة من

 افراد وجماعات ومؤسسات ذات الاتجاهات المشتركة لتوفير السبل المنظمة للاتصال

 وتبادل المعلومات والخبرات والأفكار أي بناء نظام اتصالي.


*3 -العمل كمراكز دعم لتطوير قدرات المجتمع المدني :حيث تنشط قطاعات عديدة من

 الشبكات العالمية والاقليمية في مجال بناء القدرات لمنظمات المجتمع المدني من خلال

 تدفق المعرفة أو التدريب أو البحوث وقواعد البيانات .


*4 -التأثير في السياسات والقضايا العامة : تعمل الشبكات والتنظيمات العالمية علي

 التأثير في مضمون وتوجهات السياسات محل الاهتمام وتهيئة المناخ المواتي لأفكارهم

 ويتم ذلك من خلال وسائل متعددة كالمؤتمرات والاعلام والاتصال بصانع السياسة .

ويتضح مما سبق أن منظمات المجتمع المدني أصبحت فاعلا أساسيا في صياغة وتحقيق

 السياسات العامة وبخاصة الرعاية الاجتماعية ليس علي المستوي القومي فحسب بل

 علي المستوي الدولي أيضا وأصبحت كذلك شريك أساسي في التنمية بالدولة والخاص.

*الوظائف المختلفة للمجتمع المدني من وجهة نظر أخري :

1 - تحقيق الديمقراطية : بالرغم من أن المجتمع المدني ليس بديلا عن الحكومة

الديمقراطية الا أنه مساحة واسعة يتم من خلالها ممارسة النشاط الديمقراطي والسلوك 

الديمقراطي كما أن المجتمع المدني يعمل على تحقيق الاستقلالية عن طريق الاعتماد 

المتبادل .


2 - التنشئة الاجتماعية والسياسية : ذلك من خلال غرسه لمجموعة من القيم والمبادئ

في نفوس الأفراد من أعضاء جمعياته ومنظماته وعلى رأسها قيم الوفاء والتضامن 

والتحمس للشئون العامة للمجتمع ككل .


3 - الوفاء بالحاجات وحماية الحقوق : على رأس تلك الحاجات الحاجة للحماية والدفاع

عن حقوق الانسان ومنها حرية التعبير والتجمع والتنظيم وتأسيس الجمعيات أو 

الانضمام اليها أو الحف في معاملة متساوية أمام القانون وحرية التصويت والمشاركة 

في الانتخابات أو الحوار والنقاش العام حول القضايا العامة .


4 - الوساطة والتوفيق : المجتمع المدني يقوم بدور الوسيط بين الحكام والجماهير من 

خلال توفير قنوات الاتصال ونقل رغبات و أهداف الجماهير والحكومة بطريقة سلمية .


5 - التعبير والمشاركة الفردية والجماعية : وجود المجتمع الدني ومؤسساته يشعر 

الفرد بأن لديهم قنوات مفتوحة لعرض آرائهم ووجهات نظرهم بحرية حتى لو كانت 

تعارض الحكومة وسياساتها للتعبير عن مصالحهم ومطالبهم بأسلوب منظم وبطريقة 

سلمية دون الحاجة الى استعمال العنف طالما أن البديل السلمي متوافر ومتاح .


6- توفير الخدمات ومساعدة المحتاجين:وهى تقوم بمد يد العون ومساعدة المحتاجين

 مع تقديم خدمات خيرية واجتماعية هدفها مساعدة الفئات الضعيفة التى توجد بالمجتمع.


بقلم /الكاتبة سيدة حسن



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة