-->
U3F1ZWV6ZTIwMjU4MzgxOTMzMTAyX0ZyZWUxMjc4MDczOTA4MzAwOQ==
اعلان

أهداف علم الاجتماع السياسي



 أهداف علم الاجتماع السياسي


علم الاجتماع السياسي باعتباره علم متكامل له أهداف يعمل على الوصول إليها وهي :

*أولا:الوصول إلى مجموعة من القوانين العامة والأفكار المجردة التي تعزز مكانة العلم

 بين العلوم الاجتماعية المتخصصة  وعن طريقها يتم تحليل وتفسير الظواهر والقضايا

 السياسية بصورة علمية محددة وكذلك اختبار صحة النظريات بشكل مستمر ودائم .

*ثانيا :يتبني علم الاجتماع السياسي المناهج التي يستخدمها علماء الاجتماع في مختلف

 تخصصاتهم عند دراسة الظواهر والمشكلات الاجتماعية .

*ثالثا:يركز علم الاجتماع السياسي كغيره من فروع علم الاجتماع على دراسة الظواهر

 والأنساق والعمليات السياسية وذلك  حيث بنائها ووظائفها في إطار المجتمع  ونوعية  

 الترابط والتداخل الذي يحدث بين هذه الأنساق .

*رابعا :يهتم علم الاجتماع السياسي بدراسة العلاقات المتبادلة بين النسق السياسي

 وبقية الأنساق الاجتماعية الأخري حيث يرتبط النسق السياسي بالضرورة بالأنساق

 الاقتصادية والدينية والأخلاقية والتربوية والقانونية والعائلية .

*خامسا:يهدف علم الاجتماع السياسي إلى دراسة طبيعة التغيير المستمر الذي يحدث في

 المكونات البنائية والوظيفية المؤسسات والنظم السياسية المختلفة دراسة التغير الذي

طرأ على الدولة كسلطة وتغير هيكلة وظائف الأحزاب السياسية وعمليات التمثيل

 والسلوك السياسي للمواطنين وغيرها من المؤسسات والنظم السياسية .

*موضوعات علم الاجتماع السياسي:

يحلل علم الاجتماع السياسي في المقام الأول كيف تعتمد السياسة والعمليات السياسية

 علي العمليات الاجتماعية العامة والمواقف الأخلاقية للمجتمع يعتمد أيضا على الاعتقاد

 بأن الظاهرة السياسية متجذرة في أنماط تكوين المجتمع ويتم تفسيرها بهذه الأنماط.

لذلك يهتم علم الاجتماع السياسي بجمع الوقائع والمعطيات والبيانات حول ظاهرة

 سياسية واقعية ما لها علاقة وثيقة بالمجتمع والملاحظة العلمية المباشرة الموضوعية

 ثم استجماع الأفكار حول ذلك الموضوع وتحويلها إلى فرضية أساسية وتفريغها الي

 أسئلة وإشكاليات بهدف الإجابة عنها وتكوين معرفة عميقة وميدانية حول الظاهرة .

لذلك فان علم الاجتماع السياسي يهدف بالأساس على التركيز على تتبع الظاهرة

 السياسية في بعدها الاجتماعي عبر خطوات منهجية متكاملة تتمثل في الفهم والتفسير

 والتأويل ويعني هذا أن دراسة الموضوع  من الوجهة السوسيولوجية وتفسيرها من

 خلال ربط الموضوع السياسي المجتمعي بالعوامل المتعددة .

*ويمكن تلخيص أهم الموضوعات التي يتناولها علم الاجتماع السياسي كالتالي :

*يحلل ظاهرة القوة والقدرة في إطارها الإجتماعي والسياسي.

*يدرس ويحلل واقع الظروف الثقافية ،الاجتماعية والاقتصادية على البناءات السياسية .

*يعالج النظم الرسمية وغير الرسمية كالدولة والأحزاب السياسية .

*يدرس ويحلل القوى الاجتماعية الجديدة التي أخذت تفرض نفسها على السياسة

 كمؤسسات ونظم وأفكار مثل النقابات والمنظمات المدنية والنخب والطائفية .

*يتناول علم الاجتماع السياسي البيروقراطية كأحد الموضوعات الأساسية التي تعاظم

 دورها في عصر العولمة ولما لها من دور فاعل في عصر العولمة والانترنت .

*تناول دور واهمية المجتمع المدني الذي زادت أهميته في عصر الديمقراطية وحرية

 الرأي العام لمجابهة العنف الاجتماعي السياسي .

*تحليل ودراسة الصراعات الطبقية والقومية والحروب الأهلية المنتشرة بالمجتمعات .

* دراسة خوف مجتمعات العالم من استخدام الأسلحة النووية والحروب العالمية.

*التأكيد على تربية الأجيال من خلال التنشئة الاجتماعية السياسية واعدادهم كمواطنين

 مثمرين ومنتجين لوطنهم .

وأيضا حدد لويس كوزر الموضوعات الأساسية لعلم الاجتماع السياسي في دراسة

 الأسباب والنتائج المترتبة على توزيع القوى داخل المجتمعات وبين المجتمعات بعضها

 وبعض وكذلك دراسة الصراعات السياسية والاجتماعية التي تؤدي إلى حدوث تغيرات

 في توزيع بناء القوة كما يرى ليبست أن الاجتماع السياسي يهتم بدراسة الوظائف

 الكامن والجوانب غير الرسمية للسياسة و يركز على دراسة الصراع والتغير الاجتماعي

و دراسة الجوانب المعقدة للعمليات السياسية والضغوط والتوترات التي تتعرض لها . 



بقلم /الكاتبة سيدة حسن 



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة