-->
U3F1ZWV6ZTIwMjU4MzgxOTMzMTAyX0ZyZWUxMjc4MDczOTA4MzAwOQ==
اعلان

ما معني التسمم بالباراسيتامول وهل يسبب النعاس؟



 التسمم بالباراسيتامول


الباراسيتامول هو أحد اكثر الأدوية المسكينة استخدامها وهل له القدرة علي النعاس؟

يصنف الباراسيتامول فقط ضمن الأدوية التي تساعد علي تسكين الألم ولم تظهر الي الأن أي نتائج تثبت أنه يسبب 

النعاس ولايؤثر علي الوعي بالرغم من الدراسات التي أثبتت فعالية الباراسيتامول وأمانه في تسكين الألم ولكنهم لم 

يتواصلوا إلي الأن الي ألية عمل الباراسيتامول الصحيحة بالجسم وتأثيراته البعيدة وبالرغم من أمانه في الاستخدام

 لكنه يسبب الوفاة احيانا .

*الأثار الجانبية الشائعة :قد يصاب المريض بالقئ والإمساك والغثيان وليس له أي أعراض جانبية مزعجة للمريض.

*الأثار الجانبية الغير شائعة :ضيق بالتنفس، احتباس الماء باليد والأرجل، صداع ودوار، انخفاض سكر الدم، انخفاض 

البوتاسيوم، اضطراب الضغط ونبض القلب، أرق وتوتر., ألم بالبطن، اسهال، فقر الدم.

وهناك أعراض لابد من مراجعة الطبيب منها:

*ارتفاع الحرارة التي سببها العلاج. 

*ألم في آخر وجانبي الظهر. 

*بعد تناول الدواء قد يحدث إلتهاب الحلق وإنتفاخه. 

*طفح جلدي شديد. 

*ظهور دم بالبراز. 

*ظهور بعض البقع البيضاء علي الفم والشفاه.

*ظهور الضبابية في لون البول او ظهور الدم. 

*اصفرار الجلد وبياض العينين. 

*تعب عام شديد غير واضح. 

*نزيف أو ظهور كدمات غير طبيعية. 

*نقصان في كمية البول الخارج من المريض. 


التحذيرات من الباراسيتامول:

يجب الحذر لدى المريض  :

*من وجود حساسية لديه من استعمال الباراسيتامول. 

*إخبار الطبيب في حالة وجود تعب بالكبد والكلي. 

*استشارة الطبيب الصيدلي في حالة تناولك لعقار الصرع والسل. 

*إذا كان هناك شك في حدوث حالة انتحارية.

في حالة إلا فراط في تناول الباراسيتامول فإن حالة السنية تكون عالية الخطورة ومهددة للحياة لأن كثرة تناوله يؤثر 

علي الكبد ويمزق أنسجته ويوقف عمله وقد يحتاج بعض إلي زراعة كبد إلي كبد أخر. 

وفي حالة الإفراط الشديد فإن أعراض التسمم لا تظهر مباشرة وقد تستغرق ٢٤ساعة.

العلاج: ويمكن علاج التسمم بالباراسيتامول عن طريق استخدام الدواء المضاد للسمية والذي يحتوي علي المادة الفعالة 

وهي فعالة بصورة ممتازة في حالة استخدامها 8ساعات

من وقت حدوث التسمم بالباراسيتامول وعند توجه المريض بعد وقت قصير من حدوث التسمم يساعد العلاج بالفم في 

الحد من ندرة امتصاص الدواء وبالتالي توقف حالة التسمم وتساعد عملية القئ أيضا في تنظيف المعدة في حالة عدم 

توافر العلاج بالفحم ولكن الكبد يقوم بالمهمة الصعبة والأساسية في عملية طرح المواد الخطرة والسامة من الجسم  حيث 

يوجد إنزيمات فعالة تساعد الكبد لذلك فقد تعمل علي أحداث تغيرات كيميائية تمكن من إفراز المواد السامة والخطرة من 

الجسم عن طريق الجهاز البولي وعبر الإخراج. 

 ومن التحذيرات الاخرى التي قامت بتحذير مرضى القلب من استخدام الأدوية المسكنة بشكل عام فأشارت الدراسة أن

المرضى الذين تم تعرضهم للأزمات القلبية يجب الحذر عند تناول مسكنات الألم التي تنتمي الى مجموعة مضادات 

الالتهاب الغير الاستيرودية سواء اللاوصفية مثل التي تحتوي على المواد الفعالة وهي الايبوبروفين , النابروكسين 

, الكيتوبروفين يرفع فرص الوفاة على المدى البعيد أو فرصة الاصابة بالأزمات القلبية مرة ثانية ولكن أكد الباحثون 

أنه بالامكان استخدام المسكنات التي تحتوي على الباراسيتامول الموجودة بالصيدلية لتسكين الألم وينصح مرضى القلب

باستخدام ( البانادول والأبيمول والأدول) والبعد التام عن (الكتافلام والبروفين والباي بروفينيد والفولتارين والألكوفان ) .

بقلم الكاتبة/ سيدة حسن 


تعليقات
تعليقان (2)
إرسال تعليق
  1. شكرا بجد لحضرتك المعلومات قيمة جدا

    ردحذف
  2. استمررري مقاله رائعة جدا ❤️

    ردحذف

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة