-->
U3F1ZWV6ZTIwMjU4MzgxOTMzMTAyX0ZyZWUxMjc4MDczOTA4MzAwOQ==
اعلان

المخدرات كابوس لاينتهي

 





 




( لا للمخدرات )



التعريف الامثل للمخدرات هي كل ما يستر العقل ويغيبه فهي عبارة عن منتجات كميائية

 ولها اثار سيئة كبيرة علي من يتناولها بالرغم انها تستخدم في مجال الطب كعقاقير  

  لمدة محددة تحت اشراف الاطباء وعدم الافراط فيها من قبل المريض ذاته يسبب له

 ضررا جثيما فهي تمتلك القدرة علي التأثير علي وظائف الجهاز العصبي ومن الوجهة

 

القانونية تعد المخدرات مجرمة فهي مواد تسبب التسمم وتؤدي اللي الادمان مجرم

 زراعتها او تصنيعها او بيعها اوالاتجار بها الا تحت رخصة خاصة قانونية بالتعاون

 مع الاطباء المختصين وللمخدرات انواع كثيرة منها ( الحشيش )

و(الماريهوانا) وهي اكثر الانواع انتشار علي مستوى العالم فمثلا الحشيش اما يكون

 علي شكل كتل او يتم مزجه مع مادة شمعيه وكذلك (البانجوا) او ما يسمى المارايجوانا

 ويتم استخدامها بعد تجفيف وطحن الاوراق. اما عن القنب هي شجرة شديدة الرائحة

 التي تنمو في المناطق البرية وفي عدة مناطق بالعالم وتتميز اوراقها باللزوجة وذات

 بريق لامع.اما عن الكوكا هي شجيرة اوراقها حمراء تزرع في كولومبيا وبيرو وبوليفيا

 وهي شجرة لابد من توافر الظروف نمو الا على درجة الحرارة خمسة عشر وعشرون

 درجة وارتفاعها متر ونصف المتر 

اهم انواعها ( الكوكاين ) و ( الكراك )، اما عن القات فهي شجرة لها اوراق صغيرة

 خضراء تزرع في اي نوع من التربة فهي تقاوم تقلبات المناخ فهي تنمو في المناطق

 الجبلية وتوجد هناك انواع من المركبات الكميائية تتشابه في تركيبها ومفعولها تركيب

 ومفعول بعض انواع المخدرات فمثلا هناك ( مواد منشطة ) فاسمها اكبر دليل على

 عملها فهي تعمل على زيادة نشاط الجسم وتحديدا الاعصاب تجعل الذي يتعاطه يشعر

 بنشاط هائل طول الوقت .اما ( المواد المسكنة ) فهي مواد تعمل على ايقاف نشاط

 الجهاز العصبي المركزي تشبه الحشيش في تعاطيه. 

اما عن ( المواد المهلوسة )  ترى من يتعاطيها يسمع ويرى اشياء غير موجودة فتؤدي

 به الى تصرفات غاية في الخطورة ولكن مع كثرة العبث باستخدام المخدرات علي  انها 

 اشياء ذات طابع يبهج من يستخدمه فلها تأثيرات على الجهاز العصبي مما يؤدي الى

 ابطاء معظم وظائف الدماغ وعدم القدرة على الاحتفاظ بأي معلومة داخله وبالتالي 

تؤثر علي الحركة والتنبيه واليقظة فهي تعطي احساسا وهميا بالشعور بالسعادة وفي

 نهايته خلل بالجهاز العصبي المركزي فيصبح المدمن فاقد القدرة على الاستمرار بدون

 تناولها فبدون المخدر يتحول الي شخص مجهد نفسيا وجسديا واجتماعيا وحتما 

النهاية المتوقعة لذلك المدمن هي الموت فالنرفع شعار ( لا للمخدرات ) فهو وهم قاتل 

والقضاء على أسباب تعاطيه التي تتلخص في اهمال دور الأسرة في التربية ومراقبة

 الأبناء , الضعف النفسي وعدم الاحساس بالمسؤلية , صعف الايمان لدى

 الأشخاص مع وجود حب للتجربة مع رفقاء السوء الى جانب تناول الأدوية

المهدئة دون استشارة الطبيب المسئول واستخدامها لمدة طويلة تجعل الشخص يدمن

 المخدرات,  فتجارة المخدرات في كولومبيا تقدر بعشرة مليون دولار 

وهذا يساوي ربع الصادرات القانونية للبلد .يرتبط 31 فى المئة بوفيات أبطال الروك 

بالمخدرات أو غيرها , وفي سنغافورة يعاقب من يستخدمها بالتعاطي أو الاتجار تصل حد

 الاعدام .يولد أكثر من مئة ألف طفل مدمنا على الكوكايين فى الولايات المتحدة وذلك

 بسبب استخدام أمهاتهم له أثناء الحمل .الماريجوانا قانوني ولا يصنف على انه مخدرات

 في كوريا الشمالية ,بلغ عدد المدمنين في العالم العربي عشرة مليون

مدمن بينما في مصر وحدها خمسة مليون مدمن لذلك تعد المخدرات افة المجتمع المدمرة .



بقلم / الكاتبة سيدة حسن 

 




تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة